مواطن يقوم بتحضير كميات من السميد        و الفرينة إستعدادا للموجة الثانية لفيروس كورونا

مواطن يقوم بتحضير كميات من السميد و الفرينة إستعدادا للموجة الثانية لفيروس كورونا

0 By

على إثر العديد من حالات الإصابة الأخيرة الوافدة التي شهدتها البلاد بعد عملية فتح الحدود مع عديد الدول، قام مواطن بتحضير كميات هائلة من السميد و الفرينة إستعدادا للموجة الثانية من فيروس كورونا التي تشهدها البلاد هذه الأيام. و يأتي ذلك بعد فقدان عدة مواد غذائية أيام الكورونا في الموجة الأولى على غرار السميد و الفرينة بعد إحتكارها من طرف التجّار، الذين قاموا ببيعها في السوق السوداء بأسعار باهضة و عن طريق البيع المشروط، ليضمن هذا المواطن قضاء الحجر الصحي القادم مع إستهلاك الملاوي و الفريكاسي.

و قد قام هذا المواطن بحملة تحسيسيّة على وسائل التواصل الإجتماعي، من أجل توعية الناس على عدم تخزين المواد الغذائية و ٱحتكارها في هذه الفترة الصعبة بالذات، منتقدا من قام بهذا السلوك الغير حضاري الذي من شأنه خلق مشاكل كانت قد حدثت في الموجة الأولى، بعد أن إحتجز العديد من الأهالي شاحنة من السميد من أجل التزوّد بهذه المادّة، بسبب عدم وجودها في المحلات التجارية نظرا لٱحتكارها من قبل التجّار و الباعة. و بهذا سيتمكّن الجميع من الحصول على إحتياجاتهم و تحضير ما طاب من الفريكاسي و الكعك و الإحتفال بذلك على صفحات الفايسبوك و الأنستغرام.