القصرين ..نجح بمعدل 17.18 : نخدم في حقول الطماطم باش نلم مصروف القراية.. والضو ديما يقص نقرا على شمعة

القصرين ..نجح بمعدل 17.18 : نخدم في حقول الطماطم باش نلم مصروف القراية.. والضو ديما يقص نقرا على شمعة

0 By

تلقّى مروان البلّيلي(18 سنة) خبر تفوقه في البكالوريا بمعدل 17.18 بين قصف ونيران جبل مغيلة حيث يقيم.
وكأن قطعه لما يفوق العشرين كيلومترا للوصول إلى معهده بسبيطلة من ولاية القصرين لم يزده إلا عزما على اتباع مصعد اجتماعي يعتبر الملجأ الوحيد لأبناء طبقته من سكان الهامش.
يقول مروان في تصريحه لموزاييك اليوم الإثنين 5 جويلية 2021، إنه لم ينس عمله بقسوة وجدّ الموسم الفلاحيّ المنقضي في حقول الطماطم بالجهة لجني نفقة دراسته.
يفكّر الآن في التوجيه لإحدى المعاهد التحضيرية للهندسة حتى يستطيع قلب واقع عائلته من الخصاصة نحو عيشة كريمة.

بعد صدور نتيجة البكالوريا وتفوقه أهدى الشاب المجتهد مروان تميّزه لوالده عامل البناء الذّي كان فخورا بإبنه الذي وهبه فرحة قد تعينه على العمل في مزارع الجهة في لهيب حارقا، بعد عودته من حضائر بناء العاصمة مؤخّرا بسبب إجراأت الحجر الصحّي الشّامل.
انقطع الكهرباء عن المنطقة التي يقيم بها أثناء محاورة موزاييك له وانقطع الاتصال به، وبلغنا بعدها أن هذا الخلل متواصل منذ سنوات ما دفعه للمراجعة على أضواء الشموع في أحيان كثيرة…