أخبار تونس

شاهد الفيديو / عاااااجل الرئيس قيس سعيد الآن في ثكنة الحرس الوطني بالعوينة… تسريبااات تكشف ما سيعلن هـــذه الليلة  

شاهد الفيديو / عاااااجل الرئيس قيس سعيد الآن في ثكنة الحرس الوطني بالعوينة… تسريبااات تكشف ما سيعلن هـــذه الليلة




 

توجّه رئيس الجمهورية قيس سعيّد، مساء اليوم الأربعاء 7 ديسمبر 2022، إلى ثكنة الحرس الوطني بالعوينة حيث اجتمع بعدد من القيادات لاستحثاثهم على مزيد الإسراع في البحث الجاري في قضية الغرق عرض سواحل جرجيس.

وأفادت رئاسة الجمهورية، بأن رئيس الدولة قد أشار في هذا اللقاء، إلى وجود عديد القرائن المتضافرة التي تُشير إلى عدد من الإخلالات فضلا عمّا حفّ بهذه الحادثة الأليمة من ملابسات غير مألوفة في عمليات الهجرة عبر البحر.
وأكّد رئيس الجمهورية على ضرورة التوصّل إلى الحقيقة كاملة وعلى تحميل المسؤولية لكلّ من هو ضالع في هذه المأساة، وفق البلاغ.



كما أشرف رئيس الجمهورية بقصر قرطاج، على موكب أداء اليمبن من قبل أعضاء اللجنة الوطنية للصلح الجزائي.

وأشار رئيس الدولة إلى أنّه بعد استرجاع الأموال المنهوبة من البلاد، سيتمّ التنسيق على كيفيّة توزيعها بطريقة عادلة.

وأكد رئيس الجمهورية أنه لا مجال للتفريط في أي مليم من أموال الشعب الذي حرم في حقه في الكرامة و التعليم و الصحة و الشغل، مضيفا بالقول “يكفي من الظلم والإستبداد واللصوصية والقوانين على المقاس.. المقاس الوحيد هو الشعب التونسي”.

 



 

وقال رئيس الدولة لأعضاء اللجنة إن الاسماء معلومة وعدد المعنيين بهذا الصلح كانوا في حدود 460 شخص وفق مصدر حكومي و المبلغ المطلوب يبلغ 13500 مليارا، ثم تراجع عددهم بمرور السنوات إلى أن وصل إلى الصفر، وذلك من خلال صفقات لسرقة والإستلاء على أموال الشعب، وفق تعبيره،قائلا: “أين ذهبت أموال الشعب”؟.

وتوجه سعيد لأعضاء اللجنة قائلا: “لا تفرطوا في أي مليم من أموال الشعب.. الوثائق والاسماء موجودة.. وعليكم العمل بكل حرية و إستقلالية”، مشيرا إلى أن مدة العمل ستكون 6 أشهر قابلة للتمديد.




ياسين عياري

محرر بالموقع و مهتم بالاخبار و كل ما هو جديد في العالم العربي و مدون بخبرة 7 سنوات في الكتابة على المواقع و المدونات و متابعة للشان العربي و العالمي من اخبار عربية و عالمية و رياضية.
زر الذهاب إلى الأعلى
لا يسمح لك لنسخ المحتوى أو عرض المصدر