أخبار العالم العربي

زيارة فجئية وغير معلنة من الرئيس قيس سعيد.. وقرارات جديدة يعلنها للشعب التونسي


قام رئيس الجمهورية, قيس سعيد، بزيارة غير معلنة إلى مصنع الفولاذ في مدينة منزل بورقيبة بولاية بنزرت، حيث قام بجولة تفقدية داخل المؤسسة.

وفقًا لوكالة تونس أفريقيا للأنباء، فقد أبدى رئيس الجمهورية اهتمامًا خاصًا بالوضع المالي الصعب الذي تواجهه المؤسسة الوطنية، وقام بالتحدث مع مسؤولي المصنع لفهم تفاصيل هذه التحديات.

وفي سياق زيارته، أعرب سعيد عن اهتمامه بالسبل الكفيلة بإعادة الاستثمار في المؤسسة، التي تعد من الشركات الوطنية الرائدة بتاريخ طويل في تونس، والتي ساهمت بشكل كبير في تنمية الاقتصاد الوطني.

وخلال الجولة الميدانية، قام رئيس الدولة بفحص وحدات العمل والإنتاج المختلفة داخل المصنع، مثل قطاع الدرفلة وإنتاج العروق الفولاذية وحديد البناء. كما التقى بعمال المؤسسة واستمع إلى مشاكلهم وصعوباتهم.

يُشار إلى أن مصنع الفولاذ بمنزل بورقيبة تأسس في عام 1965، وهو يُعد من بين أهم المصانع المنتجة للموارد المعدنية في تونس، وقد شهد تراجعًا كبيرًا في السنوات الأخيرة بسبب مجموعة من التحديات.

رافق رئيس الدولة في هذه الزيارة والي بنزرت، سمير عبد اللاوي، والرئيس المدير العام للمؤسسة، سامي القبطني. تجدر الإشارة إلى أن هذه الزيارة تأتي في إطار الجهود الحكومية لتعزيز القطاع الصناعي ودعم المؤسسات الوطنية الكبرى.




#زيارة #فجئية #وغير #معلنة #من #الرئيس #قيس #سعيد #وقرارات #جديدة #يعلنها #للشعب #التونسي

احمد بوعزيز

مدون بخبرة 5 سنوات في الكتابة على المواقع و المدونات و متابعة للشان العربي و العالمي من اخبار عربية و عالمية و رياضية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
لا يسمح لك لنسخ المحتوى أو عرض المصدر