أخبار العالم العربي

إيقافات في أحد المستشفيات التونسية لإطارات طبيّة وشبه طبيّة وكشف ما فعلوه


في تطورات مفاجىة، يشهد مستشفى عبد الرحمان مامي حالة من الارتباك والتوتر بعد انتشار أخبار حول قضية دفن مهاجر إيفواري توفـ ـي بالمستشفى وتعرضت جثـ ـته للتعفن. وفي سياق هذه الحادثة المفاجىة، أذنت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بأريانة بالاحتفاظ بعشرة من الأطباء والمسؤولين الإداريين في المستشفى.

تفيد المعلومات بأن الإيقافات تأتي على خلفية اتهام المشتبه بهم بالتسبب في فضيحة الدفن، مما أدى إلى تعفنها داخل المستشفى. وقد وجهت لهم تهمًا تتعلق بالاستغلال الفاحش للسلطة، والتلاعب بالأموال العامة، والتدليس، وغيرها من التهم ذات الصلة.

تم تحديد جلسة استماع للمتهمين أمام النيابة العمومية في وقت لاحق، حيث ستتم متابعة التحقيقات واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة. يُشار إلى أن هذه الحادثة أثارت استياء وغضبًا وسط العاملين في المستشفى، وأصبحت محل اهتمام واسع في الرأي العام.




#إيقافات #في #أحد #المستشفيات #التونسية #لإطارات #طبية #وشبه #طبية #وكشف #ما #فعلوه

احمد بوعزيز

مدون بخبرة 5 سنوات في الكتابة على المواقع و المدونات و متابعة للشان العربي و العالمي من اخبار عربية و عالمية و رياضية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى