أخبار العالم العربي

عبد العزيز القطي يغادر أستوديو الإذاعة متشنجا في المباشر بسبب موقف محرج أمام مقدمة البرنامج


في حادثة مثيرة للجدل، قام المحلل السياسي عبد العزيز القطي بمغادرة استوديو إذاعة “إي أف أم” خلال بث مباشر، وذلك بسبب تصرف غير لائق من قِبَل الضيوف الحاضرين في البرنامج.

وفي سياق الحلقة، قدم القطي تحليلاً سياسيًا حول الأحداث الراهنة، إلا أن ذلك لم يلق تقدير الضيوف الذين بدأوا في الضحك خلال تقديمه لتحليله. واعتبر القطي هذا التصرف بأنه قلة أدب وانتهاك لحقه كمحلل سياسي.

وعبر القطي عن استيائه وغضبه من هذا السلوك، حيث اعتبر أنه يمثل عدم احترام لشخصه وللآراء التي يتبناها. وأشار إلى أنه لا يمكنه مواصلة النقاش في هذه الظروف، معتبرًا أن هذا التصرف لا يتناسب مع مستوى النقاش الهادف.

تجدر الإشارة إلى أن هذه الحادثة أثارت جدلاً واسعاً على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث تباينت آراء الجمهور بين من اعتبر القطي مبالغًا في رد فعله، وبين من دافع عنه مؤكدين على أهمية احترام الآراء والآراء المعبر عنها في النقاش العام.




#عبد #العزيز #القطي #يغادر #أستوديو #الإذاعة #متشنجا #في #المباشر #بسبب #موقف #محرج #أمام #مقدمة #البرنامج

احمد بوعزيز

مدون بخبرة 5 سنوات في الكتابة على المواقع و المدونات و متابعة للشان العربي و العالمي من اخبار عربية و عالمية و رياضية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
لا يسمح لك لنسخ المحتوى أو عرض المصدر