أخبار العالم العربي

كشف ما فعله الصحفيون للمدرب جلال القادري أمام الكاميرات لحظة رفضه الحديث معهم في مطار تونس قرطاج


واجه المدرب السابق للمنتخب الوطني، جلال القادري، الصحفيين بصمت ورفض الإجابة على أسئلتهم لدى وصوله إلى مطار تونس قرطاج قادماً من الكوت ديفوار، بعد أن قدم استقالته من منصبه.

وقد علق الإعلامي على حالة الفوضى من جانب الصحفيين لحظة إستقبال وفد المنتخب وقال: “شوية من الحنة وشوية من رطابة اليدين

المشاهد اللي ريناها في التعاطي الإعلامي مع وفد منتخب كرة القدم في مطار تونس قرطاج ما تشرفش الإعلام الرياضي.
ما كانش مقبول انو تتحول الاستجوابات إلى عملية براكاج فيها برشة اخلالات مهنية.

لكن زادة مكتب الإعلام والاتصال في الجامعة يتحمل جزء من المسؤولية. كان ينجم ينظم المسألة من قبل العودة . يكون مثلا فما نقطة إعلامية لانو من حق الإعلام المحلي ياخو تصريحات ويطرح أسئلة . كيما كان ممكن تكليف ثلاثة أو أربعة أشخاص من الوفد (مسؤول جامعي وبعض اللاعبين ،مدرب مساعد مثلا) يعطيو تصريحات ويكونو حاضرين ذهنيا ونفسيا لمواجهة الصحفيين والرأي العام.
في كل الحالات المسؤولية مشتركة واللي صار ما يشرفش الإعلام الرياضي و لا صورة البلاد ولا صورة الجامعة والمنتخب.
طبعا هذا ما يبررش الانحرافات المهنية اللي فيها قلة ذوق وبرشة تعسف على أخلاقيات المهنة.
هي فوضى.”




#كشف #ما #فعله #الصحفيون #للمدرب #جلال #القادري #أمام #الكاميرات #لحظة #رفضه #الحديث #معهم #في #مطار #تونس #قرطاج

احمد بوعزيز

مدون بخبرة 5 سنوات في الكتابة على المواقع و المدونات و متابعة للشان العربي و العالمي من اخبار عربية و عالمية و رياضية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
لا يسمح لك لنسخ المحتوى أو عرض المصدر