أخبار العالم العربي

مع بدايات سنة 2024.. الإعلامية مايا القصوري تعلن عن خبر مؤسف لمتابعيها


في مقطع فيديو نشرته الأستاذة والإعلامية مايا القصوري على حسابها الشخصي على إنستغرام بمناسبة رأس السنة، قامت بمشاركة لحظات وصور عاشتها خلال عام 2023. وفي تعليق طويل، كشفت القصوري عن تفاصيل صعوبات عامها، مؤكدة على أهمية الصبر والتحلي بالقوة في مواجهة التحديات.

تناولت القصوري في تعليقها الصعوبات التي واجهتها خلال العام، مشيرة إلى مواجهتها لأمور كانت تخشى منها مثل مرض الأحباء، والظلم، والصدمات الكبيرة. كما أشارت إلى أنها قامت باتخاذ قرارات صعبة ومراجعات في حياتها.

وفي جزء من التعليق، أوضحت مايا القصوري أنها قررت أخذ عام راحة بعد أكثر من عشرين سنة خدمة، مشيرة إلى استنزاف طاقتها في السبتمبر الماضي. وتابعت بالقول: “جاء سابع أكتوبر ووجدت روحي في استنزاف نفسي، لا أستطيع أن أقدم في شيء، عيني تسهر وعينيا تتحل من الفجر من التخمام”.

وأكدت الإعلامية القصوري أن هذا العام كان صعبًا للغاية، مشيرة إلى أنه لم تنتهِ الصعوبات حتى الآن. وأعربت عن رغبتها في تجنب نشر المشاعر السلبية على حسابها الشخصي، مؤكدة أنها ترغب في مشاركة الأمور الجميلة والإيجابية.

وفي نهاية تعليقها، أشارت مايا القصوري إلى الفيديو الذي نشرته، ووصفته بأنه “مجرد لحظات” تمثل اللحظات الاستثنائية التي تم التقاطها، وليست تمثيلاً دقيقًا لحياتها اليومية. وقالت: “هذا الكليب هو تجسيم لكذبة المظهر ولكذبة المواقع الاجتماعية التي تبيع الوهم بتصاويرنا، بمساهمتنا، لدفعنا نحو الاستهلاك والإعجاب والشعور بالرغبة في الأشياء في إطار سلعنة كاملة للمشاعر واللحظات الجميلة”.

وفي ختام تعليقها، عبّرت مايا القصوري عن أملها في أن يكون العام الجديد خاليًا من الهموم والصعوبات، معبرة عن رغبتها في أن يكون العام الجديد مليئًا بلحظات تشبه حياتنا اليومية بشكل أكبر.




#مع #بدايات #سنة #الإعلامية #مايا #القصوري #تعلن #عن #خبر #مؤسف #لمتابعيها

احمد بوعزيز

مدون بخبرة 5 سنوات في الكتابة على المواقع و المدونات و متابعة للشان العربي و العالمي من اخبار عربية و عالمية و رياضية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
لا يسمح لك لنسخ المحتوى أو عرض المصدر