أخبار العالم العربي

بعد معاينات فنية.. قرار جديد يعلنه الإتحاد الإفريقي لجمهور المنتخب التونسي وكل الفرق التونسية


في تصريح صحفي حصري للنجم الرياضي الدولي السابق، كريم حقي، أكد أن ملعب رادس، الذي يُعد رمزاً لكرة القدم التونسية، يواجه تهديدات جادة بالمنع من استخدامه في المباريات الدولية. وفقًا لمعارفه في الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، تم تحذيره من خطورة هذا الوضع، ورفعت قضية تتعلق بمستقبل الملعب.

تعود أسباب هذا التهديد بعد إغلاق ملعب رادس في 11 جانفي الجاري بعد مباراة ودية استضافتها بين المنتخب الوطني ومنتخب الرأس الأخضر. الإغلاق تم للقيام بأعمال الصيانة على أرضية الملعب الرئيسية، وهو ما قد يمتد إلى الملاعب الفرعية والبنية التحتية الأخرى، بما في ذلك الشبكة الكهربائية وحجرات الملابس والمدرجات.

ووفقًا للمصادر، فإن عمليات الصيانة والتفقد قد تمتد لمدة تصل إلى أربعة إلى خمسة أسابيع، مما يعني أن الملعب قد يظل مغلقًا لفترة طويلة قد تؤثر سلبًا على جدول المباريات الدولية والمحلية.

هذا التطور قد أثار مخاوف كبيرة بين عشاق الرياضة في تونس، حيث يخشى البعض من انتقال مباريات المنتخب الوطني والأندية التونسية إلى ملاعب في الجزائر أو ليبيا، مما يشكل واقعًا صعبًا لا يُريد الكثيرون قبوله.




#بعد #معاينات #فنية #قرار #جديد #يعلنه #الإتحاد #الإفريقي #لجمهور #المنتخب #التونسي #وكل #الفرق #التونسية

احمد بوعزيز

مدون بخبرة 5 سنوات في الكتابة على المواقع و المدونات و متابعة للشان العربي و العالمي من اخبار عربية و عالمية و رياضية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى