أخبار العالم العربي

بلاغ من حركة النهضة لما حدث لراشد الغنوشي وعلي العريض داخل السجن


أعلنت هيئة الدفاع عن القيادي في حركة النهضة، علي العريض، تدخله في إضراب عن الطعام ابتداءً من يوم الخميس الموافق 22 فيفري. وفقًا لبيان الهيئة، جاء هذا الإضراب كخطوة احتجاجية تهدف إلى المطالبة بـ “احترام استقلال القضاء ووضع حد لحملات التشويه”.

يأتي هذا القرار بعد أن دخل زعيم حركة النهضة، راشد الغنوشي، في إضراب جوع مؤخرًا، وهو ما يعكس تصاعد التوترات السياسية في البلاد.

مع ذلك، فقد أثارت بعض التساؤلات حول دوافع الإضراب، حيث أكد بعض الناشطين أنه قد يكون هدفه إثارة البلبلة دون غاية سياسية واضحة.

في هذا السياق، أدلى رئيس الجمهورية قيس سعيد بتصريحات حادة، حيث انتقد بشدة الوضع السياسي الراهن، قائلاً: “يتهافتون كأن الدولة غنيمة يتقاسمونها، كانوا يتبادلون التهم في مسرحية مفضوحة ويتبادلون الشتائم في كل مكان ويصفون فلان بالسفاح والآن صاروا معا في إضراب جوع”. وأكد سعيده على أنه “لن نقبل بأن يفلت أحد من المحاسبة ومن حق الشعب أن يسترجع ثروته وبلاده”.

من جانبها، لم تعلق حركة النهضة بعد على هذا الإضراب، وتبقى الآفاق المستقبلية غير واضحة في ظل التوترات السياسية المتزايدة في تونس.




#بلاغ #من #حركة #النهضة #لما #حدث #لراشد #الغنوشي #وعلي #العريض #داخل #السجن

احمد بوعزيز

مدون بخبرة 5 سنوات في الكتابة على المواقع و المدونات و متابعة للشان العربي و العالمي من اخبار عربية و عالمية و رياضية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
لا يسمح لك لنسخ المحتوى أو عرض المصدر