أخبار العالم العربي

من مليونير وصاحب ثروة إلى فقير في الشارع: مواطن تونسي يكشف بحسرة كيف ذهبت كل أمواله وماذا كان يعمل؟


تحدث مواطن تونسي، أصيل ولاية القيروان عن قضيته المتعلقة بشركة الستاغ، بعد حدوث تماس كهربائي في مكان عمله، تسبب في خسائر مالية كبيرة. وأكد المواطن، الذي كان مليونيراً سابقاً، أنه الآن أصبح صانع حداد، دون أن تتحمل الشركة المسؤولية وتقديم التعويضات المناسبة عن الخسائر التي منى بها.

وقال المتحدث خلال المقابلة: “حاليا يعلم بي ربي، كانت لديّ مجموعة من المحلات التجارية تحرق من الأسلاك الموصولة بالعمود الكهربائي. لجأت إلى الستاغ لإصلاح العطل، لكنهم لم يستجيبوا، وتسببوا في حرق محلاتي. فقدت كل شيء، وصار لدي ديون متراكمة، وأضطررت للعمل كصانع حداد. كيف أسدّد ديوني؟ وكيف أعيل عائلتي؟”.

وأشار المواطن إلى أن الخسائر التي تكبدها بلغت خمسة ملايين ونصف المليون دينار، وأنه فقد الكثير من وزنه وصار يعاني من ظروف معيشية صعبة جداً، مطالباً الشركة بتقديم تعويضات عادلة له وللمتضررين الآخرين من نفس الحادث.

من جانبها، لم تصدر شركة الستاغ أي تعليق بعد على الادعاءات الموجهة إليها من قبل المواطن، وما إذا كانت مستعدة لتقديم التعويضات المناسبة أو القيام بأي إجراءات قانونية بشأن هذا الحادث.




#من #مليونير #وصاحب #ثروة #إلى #فقير #في #الشارع #مواطن #تونسي #يكشف #بحسرة #كيف #ذهبت #كل #أمواله #وماذا #كان #يعمل

احمد بوعزيز

مدون بخبرة 5 سنوات في الكتابة على المواقع و المدونات و متابعة للشان العربي و العالمي من اخبار عربية و عالمية و رياضية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى