أخبار العالم العربي

سمير الوافي يكشف الحقيقة وراء عنوان مسلسل “رقوج” ويوجه رسالة للمخرج عبد الحميد بوشناق / Video Streaming


كتب الإعلامي سمير الوافي – قرية ” جوقار ” ( مع نقطة ثالثة فوق القاف ) التي تم تصوير مسلسل “رقوج” فيها…وإستوحى المسلسل عنوانه من إسمها…هي إحدى أجمل قرى ولاية زغوان وتقع قرب الفحص وفي سفح جبال شاهقة وممتدة…ولأنها جميلة وقريبة من العاصمة والوصول إليها سهل وسريع…وفيها تنوع طبيعي وجمالي تشكله بنايات على الطراز القديم…وآثار مهملة…وجبال شاهقة…وحقول خصبة…فإن المخرجين يحبون تصوير أعمالهم فيها وتلهمهم…وقبل ” راقوج ” تم تصوير فيلم ” شاق واق ” وفيلم ” باستاردو ” وفيلم لمنصف ذويب هناك في القرية…!!!
و قد تم بناء هذه القرية الجميلة حسب المراجع التاريخية سنة 1890 من طرف المستعمر الفرنسي…وآثار بناياته مازالت هناك وبعضها صامد يروي ملاحم وأحداث وتاريخ…وقد إختار المستعمر هذا المكان لوفرة المياه فيه…حيث يوجد معبد مياه روماني لم يجف الماء من الحنايا المنطلقة منه إلى اليوم…وفي هذه
القرية تم عرض مسرحية الماريشال عمار الشهيرة سنة 1978…وقد أصبح لديها تاريخ فني وثقافي…وسكانها متنوعي الأصول ومختلفي الجذور…حيث تجمعوا هناك من كل الجمهورية للعمل في المركز القومي للميكانيك الفلاحي الذي لم يعد موجودا اليوم…!!!
” جوقار ” إستقبلت بحفاوة كل الطواقم التقنية والفنية التي صورت فيها…وسهل سكانها عمل هؤلاء بكرمهم وأخلاقهم…لكن القرية ظلت بلا صوت يدافع عنها…رغم أنها كانت منبر أصوات للجميع…فهي تستحق أن تكون وجهة سياحية لو تم التشجيع على ذلك…ففيها آثار مهملة تستحق التثمين والصيانة ومزيد الحفريات…وفيها تنوع طبيعي جمالي نادر…كما أن سكانها الذين يعشقون الفلاحة ويمارسونها…تحيط بهم أراض دولية شاسعة جدا اغلبها غير مستثمر…وتسهيل إستثمارها ينصف المنطقة…!!!
وقد قلنا سابقا أن مسلسل ” رقوج ” خذل المنطقة حين غيّبها حتى في الجينيريك…لكنها كانت فرصة ليعرفها الناس وقد أصبحوا يسألون عنها ويرغبون في زيارتها…وإشعاعها الثقافي قد ينصفها…!!!




#سمير #الوافي #يكشف #الحقيقة #وراء #عنوان #مسلسل #رقوج #ويوجه #رسالة #للمخرج #عبد #الحميد #بوشناق

 

للمزيد من الاخبار الحصرية تابع موقع المنارة

 

احمد بوعزيز

مدون بخبرة 5 سنوات في الكتابة على المواقع و المدونات و متابعة للشان العربي و العالمي من اخبار عربية و عالمية و رياضية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
لا يسمح لك لنسخ المحتوى أو عرض المصدر