أخبار العالم العربي

كانت ستكون مليونيرة ولكن مبالغ مالية هامة ضاعت منها: الممثلة سوسن معالج تكشف ما حصل لها / Video Streaming


عندما يتحدث الوجوه الإعلامية عن الواقع الصعب الذي يواجهونه في المجال الإعلامي، فإنه لا بد أن ننصت بانتباه شديد، لأنهم هم أصواتنا، ومرآتنا، وربما حلقة الوصل بيننا وبين العالم الخارجي. هذه المرة، كشفت الممثلة التونسية والوجه الإعلامي المعروف سوسن معالج عن واقع مُرّ يعاني منه العاملون في المجال الإعلامي في تونس.

في حديث مفتوح وجريء، أكدت سوسن معالج أن الجمهور يعتقد أن المجال الإعلامي في تونس مُنظّم، وأن هناك عقود تحترم، وأن المهنيين محميين بالضمانات، لكن الواقع المرير يختلف تماماً عن هذه الصورة الوردية المتوقعة، حيث لا يوجد شيء يحمي الممثلين أو الإعلاميين في هذا المجال.

وقالت معالج: “الحقيقة المُرة هي أنه لا يوجد أي تعامل محترف مع أصحاب القنوات. أي شخص يمكن أن يعمل لأشهر مع قناة، ثم يجد نفسه بلا أجر، وكأنه لم يكن له وجود أو عمل بهذه القناة أبدًا”.

لم تتوقف شجب معالج عند هذا الحد، بل كشفت أيضًا عن تجاربها الشخصية المريرة، حيث أكدت أنها تعرضت للتحيل من قبل عدد من وسائل الإعلام وفي المجال الفني، وأن المبالغ المتعلقة بهذه التجارب السلبية قد تصل إلى ملايين الدنانير.

وفي تصريح مؤثر، قالت معالج: “كان نخلص في فلوسي المقلوبة فيها نحل تلفزة”.

هذه الشهادة الموثقة من إحدى الوجوه البارزة في المجال الإعلامي التونسي، تضعنا أمام مشهد مرير يستدعي التحرك والتفكير الجاد في سبل تحسين ظروف العاملين في هذا القطاع الحيوي، الذي يحمل مسؤولية كبيرة في بناء الوعي وتوجيه الرأي العام.




#كانت #ستكون #مليونيرة #ولكن #مبالغ #مالية #هامة #ضاعت #منها #الممثلة #سوسن #معالج #تكشف #ما #حصل #لها

 

للمزيد من الاخبار الحصرية تابع موقع المنارة

 

احمد بوعزيز

مدون بخبرة 5 سنوات في الكتابة على المواقع و المدونات و متابعة للشان العربي و العالمي من اخبار عربية و عالمية و رياضية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
لا يسمح لك لنسخ المحتوى أو عرض المصدر