أخبار العالم العربي

لمسة وفاء للفنان القدير عبد القادر مقداد : اعتزل التمثيل بعد تعرّضه للاهانة.. (فيديو)

عندما كانت الكلمة صعبة قبل 2011 كان المسرح يؤدي هذه الوظيفة ليجمع بين الابداع وخدمة القضايا الانسانية والوطنية.

مسرح الجنوب بقفصة كان منارة في وسط الظلمة الحالكة لما كان يقدمه من اعمال متميزة وجريئة في الوقت نفسه.

كان التونسي مع فرقة مسرح الجنوب بقفصة يضحك ملء قلبه لكنه ضحك هادف فما لم تستطع ان تقوله المعارضة قاله المسرح .

هل هناك من الجيل السابق من لا يذكر حمة الجريدي وعمار بوزور والبرني والعترة والخليفة وغيرها من الشخصيات التي تربينا عليها .

وقد غاب الممثل القدير عبد القادر مقداد مؤخرا عن الساحة الفنية، وحسم الامر باعتزال المسرح والابتعاد الكلي عن الاضواء وقطع الصلة نهائيا مع الساحة الثقافية والابداعية دون رجعة، كان ذلك بعد الثورة، قرار فاجأ الجميع دون استثناء على اعتبار القيمة الفنية والابداعية لهذا الرجل الذي نذر حياته للمسرح الجاد.

مع العلم انه رفض رفضا قطعيا الظهور الاعلامي والتكريمات رغم عديد الدعوات التي تلقاها من القنوات والاذاعات التونسية وكان هادي زعيم قد صرح أنه فشل في إقناعه بإجراء حوار رغم عديد المحاولات.

تحية لهذا الفنان القدير الذي يعتبر من أفضل ما أنجبت خشبة المسرح والدراما التونسية و يبقى كل التونسيين يكنون له الإحترام والتقدير”.

ويأتي اعتزال الفنان عبد القادر مقداد بعد اقتحام مكتبه بعد الثورة من طرف احدى مجموعات المسرح ورفع شعار ديقاج متهمين مقداد بانو زلم من ازلام بن علي.

من وقتها قرر عبد القادر مقداد الانسحاب من المشهد ورفض الظهور الإعلامي كما رفض قبول اي دور في مسلسل او مسرحية، أعلن الاعتزال في صمت وقال ان الكبرياء والانفة بالنسبة له فوق كل اعتبار.

الفيديو :

#لمسة #وفاء #للفنان #القدير #عبد #القادر #مقداد #اعتزل #التمثيل #بعد #تعرضه #للاهانة #فيديو

كريم الفضلي

رئيس الموقع و مهتم بكل ما هو اخباري ترفيهي و كل ما هو جديد في العالم العربي و مدون بخبرة 7 سنوات في الكتابة على المواقع و المدونات و متابعة للشان العربي و العالمي من اخبار عربية و عالمية و رياضية.
زر الذهاب إلى الأعلى
لا يسمح لك لنسخ المحتوى أو عرض المصدر